Daily Archives: May 11, 2013

قيادي إخواني في حضور القرضاوي : اللهم أهلك الجيش ولا تمكنه من حكم مصر

5645

قال مصدر عسكري، الجمعة، إن قيادات وضباط وأفراد الجيش، يشعرون بالغضب بسبب هجوم أحد قيادات جماعة الإخوان المسلمين على القوات المسلحة وقياداته، خلال مؤتمر نظمته الجماعة في مدينة العريش، لنصرة القضية الفلسطينية، بحضور الدكتور يوسف القرضاوي رئيس اتحاد علماء المسلمين.

وأوضح المصدر أن عبد السلام بسيوني، القيادي بالجماعة، عضو مجلس أمناء اتحاد علماء المسلمين، دعا في المؤتمر بقوله :«نسأل الله أن لا يمكن لهم حكم مصر مرة ثانية، وأن يقطع دابر العسكر وأن يهلكهم جميعاً حيثما كانوا، وأنهم وضعوا مصر تحت أقدام الصهاينة والأمريكان»

وأكد المصدر أن قيادات الجيش في سيناء غاضبين من كلام القيادى الإخواني، وتعرض القوات المسلحة لهجوم غير مبرر منه في مؤتمر يضم علماء المسلمين من الدول العربية، والمشير سوار الذهب الرئيس السوداني السابق، وعلى أرض سيناء. وأشار إلى أن ضباط وأفراد الجيش رفضوا تلك الاتهامات التي تم توجيهها للقوات المسلحة

من جانبه، قال اللواء عبدالفتاح حرحور، محافظ شمال سيناء، إنه يستنكر هذا الكلام الذي تحدث به القيادي الإخواني، وأنه بدلاً من حرصه على وحدة الصف في البلاد، يحاول إقحام القوات المسلحة في أشياء لا لزوم لها. وأضاف لـ«المصري اليوم» إن القوات المسلحة ستظل دائماً الدرع الواقي للشعب، وتقف على مسافة واحدة من جميع التيارات، وأن وجوده على رأس الجهاز التنفيذى للمحافظة، هو لخدمة الوطن والمواطن ولأنه ليس لديه أي طموحات في المناصب وأشار إلى أنه اعتذر عن حضور المؤتمر الشعبي الذي نظمته الجماعة لاستقبال «القرضاوي» بالعريش، بالإضافة إلي قيادات الجهاز التنفيذي بالمحافظة، باستثناء الدكتور عادل قطامش نائب المحافظ

من جانبه، استنكر عبدالله جهامة، رئيس جمعية مجاهدي سيناء،  ماجاء على لسان القيادى الإخواني، على أرض سيناء ورفض أي مساس بالقوات المسلحة التي حررت الأرض من دنس الاحتلال، وأعادت الكرامة والعزة للأمة العربية بعد انتصارات أكتوبر، وأعرب عن استيائه مما بدر من القيادى الإخوانى في حضور القرضاوي

Advertisements

المستشار زكريا شلش رئيس محكمة جنايات الجيزة : حكم نقض الجمل أصبح باتّاً ونهائيا

 

633

 

قال المستشار زكريا شلش، رئيس محكمة جنايات الجيزة، إن حكم «النقض» ببراءة المتهمين أصبح باتّاً ونهائيا ولا يجوز إعادة فتح التحقيق فى القضية من قبل نيابة الثورة حتى ولو ظهرت أدلة جديدة. وأضاف «شلش» رداً على ما قاله المتحدث باسم النيابة العامة بأنه سيتم إعادة التحقيق فى قضية «موقعة الجمل» لوجود أدلة جديدة: «هذا الكلام يتناقض مع مبدأ قانونى هام وهو حجية الأحكام، وبالتالى فإن حكم (النقض) قد حاز حجية الأحكام النهائية وأصبح عنواناً للحقيقة ولا يجوز الرجوع عنه»، واصفاً حديث المتحدث باسم النيابة بأنه لا يقدم ولا يؤخر، والهدف منه مساندة موقف الرئيس حينما قال إن دماء الشهداء فى رقبتى وتابع: «المفترض أن النيابة العامة ليست جهة ترضية للرأى العام، وإنما هى جزء أصيل من السلطة القضائية، وما يقال عن إعادة التحقيق يستند إلى إعلان دستورى منعدم

بعد ساعات بدء جلسات إعادة محاكمة السيد الرئيس

Mubarak-today

اعتمد  محمد إبراهيم وزير الداخلية، خطة تأمين جلسة إعادة محاكمة السيد الرئيس  حسنى مبارك، ونجليه علاء وجمال، ووزير الداخليه  الاسبق حبيب العادلى ومساعديه الستة فى قضايا  ما سمى قتل المتظاهرين والتى ستعقد بعد ساعتين بأكاديمية الشرطة بالقاهرة الجديدة

وقال مصدر أمني إن خطة التأمين يشترك بها أكثر من 3 آلاف ضابط وفرد شرطة ومجند من مختلف قطاعات الوزارة، وأكثر من 25 سيارة مدرعة ومصفحة، وتتضمن عدة محاور أهمها تأمين عملية نقل الرئيس مبارك من مستشفى سجن مزرعة طرة إلى مقر الأكاديمية والعكس، والتى ستتم بواسطة طائرة هليكوبتر، وكذلك تأمين خطوط سير نجليه علاء وجمال ووزير داخليته حبيب العادلى من محبسهم بمنطقة سجون طرة إلى الأكاديمية والعكس” فضلا عن تأمين قاعة المحاكمة من الداخل قبل بدء الجلسة وعقب الانتهاء منها

وسيقوم مساعدو العادلى الستة اللواءات إسماعيل الشاعر مدير أمن القاهرة الأسبق، وعدلى فايد مدير قطاع مصلحة الأمن العام الأسبق، وحسن عبدالرحمن مدير جهاز مباحث أمن الدولة السابق، وأحمد رمزى مدير قطاع الأمن المركزى الأسبق، وأسامة المراسى مدير أمن الجيزة الأسبق وعمر الفرماوى مدير أمن 6 أكتوبر الأسبق بالذهاب إلى مقر المحاكمة بأنفسهم نظرا لعدم حبسهم

كما تضمنت الخطة الأمنية نشر رجال الإدارة العامة لمباحث القاهرة ومفتشى الأمن العام حول أسوار الأكاديمية لمنع وصول أى من البلطجية أو الخارجين عن القانون اليها، بينما يقوم رجال الإدارة العامة للمرور ومرور القاهرة بإعداد محاور بديلة وتغيير بعض المسارات للشوارع والطرق الرئيسية أثناء المرور على تلك الطرق، وكذلك العمل على منع التكدسات المرورية بالمناطق المؤدية إلى الأكاديمية، وخاصة مدينة نصر والطريق الدائرى

بوتفليقة يغيب عن المشهد السياسي الجزائري للأسبوع الثاني

543332

غياب الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة عن المشهد السياسي العام دخل أسبوعه الثاني. وكان بوتفليقة غادر الجزائر للعلاج في  مستشفى فال دوغراس في ضاحية باريس وسط تساءلات وسائل الإعلام وأحزاب المعارضة عن سبب الغموض الذي يلف الحالة الصحية للرئيس، وطالبت  هذه الجهات  السلطة بـ”قول الحقيقة للجزائريين”.غموض لم يبدده البيان الذي أصدرته الرئاسة وتؤكد فيه تحسن حالة الرئيس الصحية وخلوده لفترة راحة حددها له الأطباء

ويثـير غياب المعلومة الرسمية عن تطورات استشفاء الرئيس عبد العزيز بوتفليقة بفرنسا، إشاعات وروايات مختلفة، متناقضة في كثـير من الأحيان خاصة وان الرئيس الجزائري البالغ من العمر 76 عاما قلل من ظهوره الاعلامي في الفترة الأخيرة بسبب حالته الصحية فآخر ظهور له كان في جنازة الرئيس الأسبق علي كافي وحالته كانت تبدو سيئة

مرض الرئيس يثير الكثير من المخاوف الداخلية باعتبار أن الجزائر على أبواب انتخابات رئاسية مقررة في أبريل/نيسان 2014. فالرئيس الجزائري  بوتفليقة الذي تولى مقاليد الرئاسة ثلاث فترات قد لا يتمكن من الترشح لولاية رئاسية رابعة في الانتخابات المقبلة

مصدر أمني : إيداع أحمد ماهر بسجن العقرب بمنطقة طرة والسلفيه تقول تهم حقيقية أو إطلاق سراح

78789878

كد مصدر أمنى بقطاع مصلحة السجون أنه تم ايداع أحمد ماهر المنسق العام لحركة 6 أبريل بسجن العقرب شديد الحراسة بمنطقة سجون طره، لتنفيذ قرار النيابة بحبسه أربعة أيام على ذمة التحقيق فى الاتهام الموجه اليه بالتحريض على التظاهر أمام منزل وزير الداخلية محمد إبراهيم وأوضح المصدر الأمنى فى تصريح خاص له ا أنه تم إيداع ماهر سجن العقرب، نظرا للحراسة المشددة المفروضة على السجن

 وكان المستشار أحمد حنفى رئيس نيابة مدينة نصر قد أصدر قرارا بحبس الناشط السياسي أحمد ماهر أربعة أيام على ذمة التحقيقات فى الاتهامات الموجه اليه بالتحريض على التظاهر أمام منزل وزير الداخلية محمد إبراهيم بمدينة نصر يوم 29 مارس الماضى؛ وذلك بعد أن قامت سلطات ميناء القاهرة الجوى بالقاء القبض عليه صباح اليوم عقب وصوله من النمسا على متن طائرة الخطوط الجوية النمساوية تنفيذا لقرار النيابة العامة بضبطه وإحضاره

فى الوقت نفسه  علق الدكتور خالد سعيد، المتحدث الرسمى باسم الجبهة السلفية، على اعتقال أحمد ماهر عضو حركة 6 أبريل قائلاً: “تهم حقيقية أو إطلاق سراحه”، موضحاً أنه إذا كان غير مدان بتهم أخرى حقيقية فيجب إطلاق سراحه فوراً وأضاف سعيد فى تدوينه له على موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك”، أن الداخلية ليست داخلية مرسى وقد عادت مثلما كانت قبل الثورة، موضحاً “إن رضيتم بتصفية الحسابات مع غيركم فالدور عليكم