ضغوط من اردوغان على النائب العام التركي بقضية الفساد الكبرى

قال النائب العام معمر أكاش الذي يقود التحقيقات في اتهامات فساد طالت وزراء بالحكومة التركية، إنه “واجه ضغوطا كثيرة” في هذه القضية، مشيرا إلى أنه “تمت عرقلة التحقيقات” بها

وأكد أكاش، الخميس، وقف مرحلة جديدة من التحقيق في قضية الفساد التي تهز الحكومة، داعيا في بيان إلى “عدم التدخل في سير التحقيقات وضمان استقلال القضاء”

وقال النائب العام: “يجب أن يعلم كل زملائي وأيضا الجمهور أنني كمدعي منعت من إطلاق تحقيق”، مبررا ذلك بما قال إنها “ضغوط تمارسها الشرطة على النظام القضائي”

وكان رئيس الحكومة رجب طيب أردوغان أجرى الأربعاء تعديلا وزاريا عين فيه 10 وزراء، بعد استقالة 3 وزراء على خلفية قضية الفساد

ووضعت الأزمة أردوغان في مواجهة مع السلطة القضائية، وأعادت الاحتجاجات الشعبية ضد حكومته

Advertisements